الملاذ - أدب و ثقافة و فنون

الملاذ - أدب و ثقافة و فنون (http://www.9ofy.com/index.php)
-   لله رجال (http://www.9ofy.com/forumdisplay.php?f=22)
-   -   سلطة رابعة .. تأكل من ثدييها (http://www.9ofy.com/showthread.php?t=9089)

وشم 12-29-2010 08:26 PM

صاحبة الجلالة .. تأكل من ثدييها
 
صبي تم اختطافه من بين أيدي أمه لأسباب مادية و من أجل طلب فدية من والده الثري كما قالو أصبح الشغل الشاغل للصحافة و التلفزة و الراديو و كل وسائل الأعلام لمدة 40 يوما و إلى أن تم العثور عليه و تخليصه من عصابة الأشرار و إعادته لحضن أمه في جو من االتشويق و المشاعر جعل من القضية أقرب إلى مسلس تركي يصور قصة الشرطة و الحكومة في محاربة الأشرار و المنشقين دون أن يتسائل أحدهم لما أقبل هؤلاء الشباب على هذه الفعلة ودون التفكير في عواقبها الوخيمة وما إضطرهم إلى ذالك ،،

و مظاهرات تجتاح البلاد من شمالها إلى جنوبها تنديداً بالفساد و الطبقية و الجهوية و غياب العدل في موازين التنمية بين المناطق و تفشي البطالة و الخصاصة ، خاصة بين أصحاب الشهادات العليا ولا أحد يكتب حرف أو يضع صورة ولا ينطق بكلمة في الموضوع وكأن الصبي هو أبن البلد و الملايين من المتظاهرين هم حثالة المجتمع و نزوح و غرباء عنها بل الأغرب من كل هذا ينددون و يتهمون الأعلام الأجنبي بالتحريض على العنف و أستغلال الوضع لتشجيع الإرهاب و نشر الفتنة في البلاد لمجرد أنهم ينقلون ما ينشره المواطن العادي في الأنترنت لما يحدث في البلد و ينقلون الوضع بمصداقية و دون أقنعة ويمنحون من لا يزال لهم صوت فرصة الكلام والتعبير عن مشاغلهم
:confused:

سياسة المكيالين و الأقنعة ليست جديدة على أعلامنا الفاشل بكل مقاييسه هذا أكيد
لكن أن يصل به الأمر أن يلعب بعقول الناس و يشوه لهم الحقيقة وهم من يعيشونها صباحا مساء و يحفظونها عن ظهر قلب فهذا ما يثير الإشمئزاز و الخجل

شباب في عمر الزهور يقدمون على الأنتحار حرقا و صعقا بالكهرباء فقط من أجل أن يصل صوتهم و صورهم و وضعهم المعيشي لأعين و قلوب الناس و ليذكروا العالم بأنهم هنا في مكان ما على هذه الأرض
و السلطة الرابعة و صاحبة الجلالة كما كانت تسمى للأسف تصر على دفنهم أحياء و قبل أن ييبلغ ندائهم هدفه

أهذا فقط ما يمكن أن ننتظره من الإعلام الذي من المفروض أن يكون صورتنا و الجسر الذي يربطنا
التصفيق و التهليل و التطبيل أعتدناه و رضينا به
لكن السخرية من عقولنا و إستبلاهنا !!!!؟
كثير و الله :bored:

شرقية 12-30-2010 11:58 PM

الإعلام في العالم العربي أغلبه حكومي ومُسيّس على ما تريد الحكومة وما تشتهي ,..
ووجد لإيصال صوت الحكام لا الشعب ,,
إن كانت حتى مكاتب القنوات الإخبارية العربية الخاصة في بلدي يغلقونها ..
فكيف أنتظر منه شيئـًا .. ؟!

LiNa 12-31-2010 11:41 AM

هذا ليس غريباً يا وشم
و ليس غريباً و لا على أي دولة عربية
التعتيم الذي أصبح مكشوفاً أكثر من اللازم حتى أصبح مقرفاً جداً !
فقد أصبحت هواية في إعلامنا العربي المحلي أن يسلط الضوء على قضايا جانبية غير مهمة و مهمشة ونسيانه لقضايا أكثر أهمية .
و إن تحدثت المكاتب الإعلامية العربية عن تلك المشاكل أغلقوا مكتبها !
أنا لا أقول أن اختطاف طفل ليس أمر مهم، لكن كما قلت البحث بالأسباب اتي أدت لذلك أمر مهم أيضاً .
مع ملاحظة أن أغلب الشعوب العربية إن لم يكن كلهم ، متأكد 100% أن سياساتنا العربية فاشلة جداً لكن قلة منهم من يتحدث و يغير :o

أغرودة 12-31-2010 07:41 PM

أكملت سنة الآن لم أستضيف أي جريدة في منزلي ! ولا أتلذذ بتناول اللب في الساعة الثامنة وأنا أشاهد الأخبار !
فشعرتُ بأن حِدة الكآبة قد قلت بشكل ملحوظ! والمغص المصاحب لتفكيري المندهش مما يراه من مصائب وعلل سودا قد أختفى!
أنا أصلاً من أيام إنفلونزا الخنازير وأنا غسلت ايدي من الاستخفاف الكبير بعقولنا التي تتكاسل عن عملها المفترض ! !
والله عيب ! عيب هذا الكم الهائل من التعتيم ! في دول تنادي دائماً بسياسة الوضوح ! هه !

ناصر 01-01-2011 02:36 AM

أصبت الجرح يا وشم

أما عن التعتيم فقد نشر موقع ام اس ان العربي مقالة قبل اسابيع مصدرها ويكي ليكس عن اجراءات بعض الحكومات الخليجية في ملاحقة الصحفيين و حتى التحقيقات الصحفية قبل بداية جمعها أصبحت أمر صعب للغاية.

و يكفي أنه بإشارة قلم يمكن تحويل أكبر رئيس تحرير في البلد من رجل عصامي و ناجح إلى سافل و مختل عقليا. التخويف الفكري في العالم العربي قوي جدا لدرجة أنه يمنعك من التفكير حتى في إبداء الرأي. و هناك الكثير من الامثلة لأشخاص إختفوا من على وجه الأرض لطرحهم فكرة أو رأي إصلاحي سواء على صعيد المجتمعات أو الدول.

الناس الأن أغلقت التفكير في كل هذه الأمور و أجبرت أنفسها على التكيف على العيش كالأنعام, عمل و رزق و أكل و نوم, أكثر من ذلك سيجلب لنا المشاكل. خلينا في المألوف :)

مُورفيـن .! 01-01-2011 07:07 PM

أكره الصحافة والإعلام العربي عمومًا
( مسخرة ) لا يعلى عليها

قبل فترة نشرت صحيفة محلية لها ثقلها
عن قطة دخلت بهو كليتنا وأرعبت الطلاب !!!! :o

شر البلية ما يضحك ..

ولكن للحق .. الناس تعبت ..
يكفيها همومها .. لم يعد ثمة متسع للمزيد



وشم :flowr:

وشم 01-01-2011 08:27 PM

أزيدكم من الشعر بيت .. بعد 10 أيام من إنطلاق الثورة الشعبية الكبيرة إن جاز التعبير ، القائد الهمام يطل علينا في خطاب فيه من الوعد و الوعيد الكثير في محاولة لتهدئة الوضع و أخماد نار الفتنة كما قالو عنها
إضافة إلى بعض القرارات التي لا تسمن و لا تغني من جوع فعزل هذا و عين ذاك و وعد ببعض التحسينات و الإستثمرات التي لن تزيدنا سوى بؤس على بؤسنا ،،

الأعلام و كأنه كان مغمض العينين و أستيقض فجأة أخذ يهلل و يطبل لهذه الإجرائات و كأنها حولتنا من قاع المستنقع إلى جنات الخلود و كأن ما كان يحصل أمام مرئى و مسمع الجميع كان لا يعنينا في شئ فأصبح بين ليلة و ضحاها الشغل الشاغل للمواطن كما المسؤول و القيادة ،،

الكلام لا يعدو بالطبع أن يكون تحليل و نفخ و توضيح لوجهة النظر الرسمية للمسألة و وقوف مطول بل ممل على كل جزئية و حرف من القرارات المتخذة و التأكيد على أن الحكاية في الحقيقة الأمر ليست سوى تهويل لحادثة بسيطة إلتقطت شرارتها قوات خارجية معادية و أستغلتها لإشعار نار الفتنة ... أما الآلاف ممن يواصلون الإحتجاج و الهتاف و رفع الشعارات يومي من شمال البلاد لجنوبها فلا يزال صوتهم مكتوم ولا ملجئ لهم سوى طرقهم الخاصة كـ النات و المواقع الإجتماعية خاصة لإضهار ما يحدث على أرض الواقع

يعني كان سكوتهم أفضل في كل الأحوال :bored:
دعونا نقول ما نريد و بأساليبنا وأهتمو بتطبيلكم و نفاقكم المعهود بعيدا عن قضايانا

وشم 01-01-2011 08:51 PM

شرقية

ولا في بلادي توجد هذه المكاتب فهي جواسيس لجهات معادية لا يجوز التعامل معها :/
لكن نملك في المقابل جريدتين لحزبين من المعارضة
رغم أن حجمهما لا يتعدى الـ 10 صفحات فهي تباع 3 أضعاف سعر الجريدة العادية
ولا تتوفر في بعض الأكشاك في العاصمة ،، بالطبع بجانب كل كشك منها شرطي لعلا وعسى
شفت الديمقراطية و حريت التعبير :angel:

KaRmeN

صدقت و الله ... هو مقرف ، مقرف جداا

شوق العيون

ومنذ سنوات لم أفكر في شراء جريدة أو المرور حتى مرور الكرام بالأخبار المحلية
لكنهم يحشرون أنفسهم عنوة في حياتنا كونهم يتكلمون بالنيابة عنا
فقط لو يتحدثون عن الرياضة ، الفن و قضايا القتل و الأغتصاب و يترك لنا قضايانا :bored:

ناصر

العيش كالأنعام أصبح مطلب مستحيل للكثير يا صديقي و هدف نحارب من أجله
العمل و الرزق و الأكل هو ما جعلهم ينتفضون وهذا ما أقلق الأسياد و راحة أعلامنا الموقر الغارق في العسل


مُورفيـن .!


مسخرة .... صدقت


:love-smiley-045: + :rose: للجميع

خمرة الحب 01-02-2011 04:46 PM

يا أخي ....

ومن قال أن الإعلام سلطه رابعة ؟؟

الإعلام بكل أنواعه لا يستطيع تجاوز الصراط الممنوح له ،، وصدقني لا توجد شفافية ولا اهتمام الا من قبل أمر المسؤل !

مثال : عند اي مقابلة اعلاميه مع احد الشخصيات يتفقون قبلها عن النقاط والمواضيع لكي يتسنى له الالمام بالاجابة ؟

أرأيت ان الإعلام فقد ماء وجهه .....

شيء مخجل ،

مهند عبد الرحمن سلامة 01-03-2011 08:15 PM

تقرير سري جداً من بلاد قمعستان...لنزار قباني
مواطنون ..دونما وطن
مطاردون كالعصافير..على خرائط الزمن
مسافرون دونما اوراق..وموتى دونما كفن
نحن بغايا العصر..كل حاكم يبيعنا ويقبض الثمن
نحن جواري القصر يرسلوننا كل ليلة كالكلاب
من عدن لطنجة..ومن طنجة لعدن



أخي..الغريب أننا ننتقد العالم العربي
يبدو أن العهر صار طبيعيا جدا
وأنه صار أمرا واقعاً

آخيليوس 01-06-2011 05:24 PM

الوضع متفجر في اغلب البلدان العربية في تونس و مصر وتنضم الجزائر سئمنا من القهر والظلم والجوع بينما تقتات السلطة من دمائنا و يستعبدنا رأسمال كلابهم ... بئساً لبيروقراطيتهم ولنبدأ يا رفاقي بتعرية استعبادهم الزائف

"وأعري شجر الزيتون من كل الغصون الزائفة "

المُمتنع 01-09-2011 10:05 PM

إنها سياسة قذرة ياعزيزي .. من يقرأ التاريخ قبل فترة محمد علي باشا حاكم مصر السابق وبعد فترة حكمه .. تتضح له الأحداث بشكل مريب ومرعب ومن زاوية خفية تماماً .. خصوصاً لو فكرنا مجرد التفكير في الواقع الإجتماعي العربي وربطناه بمستوى التخلف الموجود .. هناك تأصيل منظم عزيزي لإهانة الإنسان والإستخفاف بقدراته وبعقله .. وتربيته على العيش في كينونة واسعة جداً .. لكنها تَبعث هواءً ساماً مخيفاً يعطي شعوراً معيناً لا يستفيد منه إلا من صنعها لهم ..

الوضع أكبر بكثير مما نتخيل ! ولكن عقوبة الرب واضحة !
:rose:

عبل 01-13-2011 08:06 PM

هي ليست سُلّطة رابعه هي سَلَطَه رابعه :(

غريبو 01-13-2011 09:01 PM

كل على بعضو سلطة....مثلما قالت الرفيقة عبل...

أتذكر دائما ً كلمات محمد الماغوط :

لقد أعطونا الساعات وأخذوا الزمن

أعطونا الأحذية واخذوا الطرقات

أعطونا البرلمانات وأخذوا الحرية

أعطونا العطر والخواتم وأخذوا الحب

أعطونا الأراجيح وأخذوا الأعياد

أعطونا الحليب المجفف واخذوا الطفولة

أعطونا السماد الكيماوي واخذوا الربيع

أعطونا الجوامع والكنائس وأخذوا الإيمان

أعطونا الحراس والأاقفال وأخذوا الأمان

أعطونا الثوار وأخذوا الثورة
مصيبتنا كبيرة....قريبا ً نهاية العالم...والشرق لم يسعد ...

عبل 11-08-2014 02:33 PM

لااعلم لما وقعت هنا !!!


الساعة الآن 10:19 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11, Copyright ©2000 - 2019,